أنفقت جمعية بناء لرعاية الأيتام بالشرقية خلال النصف الأول من عام ٢٠٢١ الجاري أكثر من ٢٠ مليون ريال لكفالة ورعاية ايتامها ، وكانت أبرز المصروفات على الخدمات التي تساهم في تحسين حياتهم من الجوانب المادية اضافة الى البرامج التدريبية والمهارية والنفقات الأسرية، اضافة الى برامج تأهيل الابناء والبنات لسوق العمل والسعي لتوفير فرص وظيفية لهم ، كما تم انفاقها على مشروع تاكسي لتمكين الطلاب والطالبات في المرحلة الجامعية والامهات من الحصول على سيارة تكون مصدر دخل ووسيلة مواصلات لهم .

وأوضح مدير عام الجمعية بالإنابة عبدالله بن عيد السبيعي أن اجمالي المصروفات على النفقات الأسرية والبرامج شملت ،كفالات نقدية للأيتام واليتيمات ، كفالة أرملة ، مساعدات نقدية ، ترميم وتأثيث منازل، كسوة العيد ، التثقيف النفسي التربوي ،اعانة زواج ، لحوم رمضان ، السلة الرمضانية ،مصروفات عينية ، السلة الوقائية ، مواصلات دراسية ، وتأمين طبي ، ومصروفات أخرى مختلفة.

وقدم السبيعي شكره وتقديره لجميع الداعمين والشركاء الذين يقفون دائماً مع جمعية بناء لخدمة الأيتام ودعمهم والمساهمة في رعايتهم مؤكداً أن ما تم إنفاقه على مستفيدي الجمعية خلال النصف الأول من العام يؤكد حرص الجمعية على تغطية كافة الاحتياجات والمتطلبات لمستفيديها وفق خطتها ، مؤكدا مواصلة هذا التوجه بهدف اسعاد كافة مستفيديها.

 

Leave a Reply